نظام العمل والعمال

يعمل الموظفون في المملكة العربية السعودية بمعدل 48 ساعة اسبوعياً. أما سنوياً، فيعملون 282 يوماً بعد احتساب الإجازات السنوية والعطل الرسمية. ويتم تقليل ساعات العمل خلال شهر رمضان المبارك.

 

ويعتبر نظام العمل والعمال الصادر في شهر أيلول من عام 2005 م النظام الرئيسي الذي يحدد حقوق كل من صاحب العمل والموظف، ويحتوي النظام على جوانب معدلة عن قانون العمل السابق والصادر في شهر تشرين الثاني من عام 1969 م.

 

وتعدّ وزارة العمل الجهة الرسمية المسئولة عن اصدار الإقامات وتصاريح العمل للموظفين غير السعوديين، والذين يجب أن يحصلوا مقدماً على تأشيرة عمل من السفارة السعودية في بلادنهم.

 

وقد قامت الحكومة السعودية بطرح سياسة "السعودة" للمرة الأولى عام 1996 م بهدف تشجيع القطاع الخاص على استقطاب المزيد من الكفاءات السعودية. وتقوم وزارة العمل بتحديد نسبة التوطين بحسب نشاط الشركة، وذلك ابتداءً من منح الترخيص للشركات الجديدة لتواصل المتابعة من بعد ذلك بشكل دوري.

 

وتكون مسؤولية تنظيم الرعاية الصحية للموظفين السعوديين وغير السعوديين على صاحب العمل.

حقوق النشر© 2013 جميع الحقوق محفوظة للبرنامج الوطني لتطويرالتجمعات الصناعية